ازالة طبقة الشمع من الثمار

ازالة طبقة الشمع من الثمار

 

 

ازالة طبقة الشمع من الثمار
ازالة طبقة الشمع من الثمار

 

 

هل فكرت يوماً ما في فائدة طبقة شمع الليمون المغطية لقشرته؟ أو هل حاولت يوماً ما إزالتها ووجدت الأمر عسيراً عليك؟ إليك بضعة نصائح قيمة.

في الأساس توضع طبقة شمع الليمون عليه للحفاظ على ثماره ناضجة وطازجة لأطول فترة ممكنة، وبالرغم من أنه يعتبر آمناً ومن المواد التي يمكن لأي شخص أن يتناولها دون وجود خطر على معدته إلا أنه في كثير من الأحيان نشعر برغبة ملحة في إزالة شمع الليمون واستعادة الملمس الطبيعي لثمرته كما اعتدنا عليه؛ فكيف إذاً يكون ذلك؟

فوائد شمع الليمون قبل استعراض طرق إزالة شمع الليمون لنبدأ أولاً في التعرف إلى فوائده وهي التي تدفع المزارع إلى إضافته على القشور من الخارج؛ حيث أن شمع الليمون في الأساس غرضه هو الحفاظ على قشر الليمون في حالته الطبيعية دون أن يفسد وذلك لأطول فترة ممكنة. وعلى الرغم من أن قشر الليمون لا يبدو للكثير من ربات البيوت ذي فائدة تذكر إلا أن مزاياه واستخداماته عديدة وقد تفوق استخدامات الليمون ذاته في الأهمية مثل:
الحصول على الفيتامينات والعناصر الغذائية على قدر الفوائد الغذائية والصحية التي يحملها عصير الليمون لأجسامنا إلا أنه ثبت علمياً أن قشر الليمون يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات والعناصر الغذائية والتي تفوق تلك الموجودة داخل عصارة الليمون بحوالي 5 إلى 10 أضعاف. وتتنوع تلك العناصر لتشمل الماغنسيوم والبوتاسيوم والكاروتين وحمض الفوليك بالإضافة طبعاً إلى الكالسيوم وفيتامين سي، وجميع تلك العناصر معاً تساعد في الوقاية من العديد من الأمراض المزمنة مثل هشاشة العظام والتهاب المفاصل.

 

ازالة طبقة الشمع من الثمار
ازالة طبقة الشمع من الثمار

 

استخلاص مضادات الأكسدة تعتبر تفاعلات الأكسدة التي تحدث داخل خلايانا مضرة بالجسم إلى حد كبير وذلك لأنها تنتج مجموعة هائلة من المواد السامة والتي يبذل الجسم مجهوداً شاقاً من أجل التخلص منها؛ لذلك دائماً ما ينصح الأطباء بتناول كافة الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة والتي توقف تلك التفاعلات داخل الجسم وعلى رأسها يأتي قشر الليمون بالطبع. محاربة العدوى والأورام السرطانية يحتوي قشر الليمون على العديد من المضادات الحيوية الطبيعية والتي من شأنها أن تقوم بحراسة الجسم ضد خطر الإصابة بالعدوى، بالإضافة  إلى بعض الدراسات التي وجدت بأن إضافة قشور الليمون مع الشاي تساعد على توفير العديد من العناصر الوقائية ضد الأورام السرطانية وبالأخص سرطان القولون والجلد والثدي. أخيراً وبعد كل تلك الفوائد فقد ثبت أن شمع الليمون من الأمور التي لا غنى عنها لحفظ قشر الليمون كي نتمكن من الاستفادة منه، أما عن طرق تناول قشر الليمون فكما هو موضح بمقدمة المقال يمكن أن نتناوله مع الشمع دون وجود أي خطر صحي لكن إن أحببت إزالته من القشرة فيمكنك ذلك عبر الخطوات التالية.

إزالة شمع الليمون باستخدام الماء المغلي في قدر متوسط الحجم قم بوضع كمية مناسبة من الماء ووضعه على الموقد وتركه حتى يصل إلى مرحلة الغليان دون وضع أية إضافات أخرى عليه. بعد ذلك قم بوضع ثمرات الليمون صحيحة كما هي دون تقطيع في مصفاة ويفضل أن تكون المصفاة كبيرة الحجم وفي نفس الوقت تكون عدد ثمرات الليمون قليلة نسبياً بحيث لا تتراكم فوق بعضها البعض وذلك كي يسهل إزالة شمع الليمون من عليها. بعد ذلك قم بصب الماء المغلي بالتدريج على الليمون داخل المصفاة بالطبع عبر وضعها فوق حوض الماء كي يتواجد مصدر لتصريف المياه المتسربة مع الحرص على أن يصل الماء المغلي إلى كافة أجزاء الثمرة من الخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *